كيفية اختيار السيارة العائلية الأنسب والأفضل






إذا كنت من محبي الخروج في الرحلات القصيرة بسيارتك وبصحبة عائلتك ، بالتأكيد فأنت تحتاج إلى تغيير سيارتك والاستعانه بالسيارة العائلية بين الحين والآخر ، وهنا نجد أن الكثير يعاني من مشكلة كيفية اختيار السيارة العائلية الأنسب والأفضل ، وخاصة عند استخدامها في التنقلات العائلية ، التي تصبح حينها الأمتار أهم من عدد الأحصنة بمحرك السيارة
من داخل صندوق أسرار خبراء السيارات ، نقدم إليك عزيزي القارئ مجموعة من النصائح التي تساعدك على اختيار السيارة العائلية الأنسب اليكِ ، فقط من خلال هذا التقرير
أولاً : قياس السعة التخزين والسعة اللترية لخزان الوقود بالسيارة :

من الأمور الهامة التي يجب الوقوف عنها والتي ستساعد كثيراً في تحديد السيارة العائلية الأنسب هي سعة التخزين الداخلية والسعة اللترية لخزان الوقود بها والتي عادة ما تقاس بإحدى الطرق التي يعتمد عليها المهندسين ومساعدة مكعبات بناء وطول حافة موحد القياس وهي 5×10×20 سم، والتي تعطي السعة اللترية لحزان الوقود في السيارة، وفي هذا الصدد ، فقط أوضح بلومنشتاين مدير شركة أوبل الألمانية أن هناك بعض المساحات البينية غير المستخدمة في السيارات، والتي يمكن وضع سترة أو يمكن ضغط زاوية حقيبة بها، ولكن في مثل هذه الحالات يجب الأخذ في الاعتبار أن الحقائب والصناديق ليست مرنة بشكل كامل، كما أن لها زاويا وحواف أيضا، وأضاف كريستيان بولمان أحد مسئولي شركة فولكس فاجن الألمانية مؤكداً على أن معايير القياس تختلف من مكان لآخر ومن شركة لاخرى ، وخاصة فيما بتعلق بالسعة اللترية لخزان الوقود في كل سيارة.

ثانياً : مدى الرحابة والسعة الداخلية للسيارة :


من الأمور الهامة التي يجب الوقوف عنها عند اختيار السيارة العائلية المناسبة هي مدى رحابة السيارة والسعة الداخلية بها، وفي هذا الصدد، فقد أكد أحد خبراء السيارات على المطورون في شركات السيارات العالمية يكافحون من أجل خلق المزيد من المساحة لتوفير رحابة أكثر وخاصة في المقصورة الداخلية وسعة أكبر بصندوق الأمتعة، فعلى سبيل المثال، فقد قامت عدد من شركات السيارات بتطوير أرضيات تحميل مزدوجة بسياراتها العائلية، كما تم استغلال المساحة الفارغة بين العجلة الاحتياطية وبين عدة السيارة وهي أشبة ما تكون بطابق سفلي في السيارة ، كما تم تزويد معظم السيارات العائلية بأدراج سرية في منطقة الأقدام أمام المقاعد ومقاعد خلفية متغيرة.
ومن جانبه أوضح شتيفن شيرهولتس، المتحدث باسم شركة مرسيدس الألمانية ، أن الموديل T من سيارة الفئة E تميز بإضافة وضع جديد في السيارة يعرف باسم Cargo وهو مخصص لمسند المقعد؛ حيث يقوم هذا الوضع بمساعدة خطاف معدني بإمالة الفرش عشر درجات أكثر لخلق مساحة في صندوق الأمتعة مقدارها 30 لترا ، وأضاف أن هناك طرازات أخرى تنتمي إلى شركة فولكس فاجن مثل السيارة فولكس فاجن Tiguan ، تقوم بنفس الأمر بمساعدة مسند الظهر والذي يمكن من خلاله سحب المقعد الخلفي بشكل كامل لخلق المزيد من المساحة بصندوق الأمتعة أو الرحابة في حيز أقدام ركاب المقاعد الخلفية ، وقال هانز جورج مارميت، عضو هيئة خبراء الفحص الفني للمركبات، إن المرونة هي العنصر الأكثر فاعلية في السيارات العائلية ، والتي يتوقف عليها العديد من عوامل المساعدة بداخل مثل هذه السيارات لتصبح أكثر ملائمة للسفر ولمتطلبات أفراد العائلة ، ونصح مارميت عند شراء سيارة عائلية بعدم الاعتماد فقط على بيانات السعة فحسب ، وإنما ايضاً يجب الأكثر في الاعتبار العديد من العوامل الأخرى مثل المرونة، لاسيما الخصائص الطبيعية؛ فالسعة لا تعبر عما إذا كان سطح التحميل مستوياً ومتصلاً ولا تعبر أيضا عن تجهيزات التثبيت (خطاطيف أم حلقات) كما انها لا تعبر عن مدى سهولة إخراج العجلة الاحتياطية. ويرى مارميت أن الرفوف في المقصورة الداخلية لا تقل أهمية عن صندوق الأمتعة ، فيجب الأنتباه لهذا الأمر جيداً